المحافظ البحسني يفاجئ سكان إحدى أكثر المديريات المحرومة خدميا بحضرموت بزيارة مفاجئة ويوجه باعتماد مشاريع حيوية
حجر/موقع محافظة حضرموت/خاص
السبت 15/أغسطس/2020م
news_20200815_09.jpg حل محافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن فرج سالمين البحسني، ضيفا عزيزا، وبشكل مفاجئ، على أهالي مديرية حجر النائية التي تعد إحدى أكثر مديريات حضرموت حرمانا من أهم الخدمات الأساسية كشبكات الماء والكهرباء والطرقات والتلفونات.

بعد ان وصلها صباح اليوم الخميس لبدء التدشين الفعلي لإعادة إعمار المشاريع المتضررة من كارثة السيول التي اجتاحت المديريات الغربية جراء المنخفض الجوي في يونيو المنصرم, ووضع حجر الاساس لمشروع جسر النوبة وتلمس معاناة أهالي المديرية التي تبعد عن العاصمة المكلا حوالي 175كيلو متر.
وأكد القائد البحسني حرص السلطة المحلية بحضرموت على تقديم كل ما في وسعها لإيصال الخدمات والطرق إلى مختلف أنحاء ومناطق حضرموت رغم كل الصعوبات المالية وشحة الموارد وغياب الدعم الحكومي لحضرموت في ظل استمرار الحرب والازمات المختلفة التي تواجه الحكومة والبلد عموما .مشيراً إلى حرص قيادته المحلية على تلبية احتياجات أبناء حضرموت بتوزيع المشاريع الخدمية والتنموية بين المديريات وفقا للأولوية الملحة والامكانية المتاحة والبحث عن الحلول الممكنة للتخفيف من معاناة الجميع.
موجها باعتماد مشاريع حيوية في قطاعات الطرق والجسور والكهرباء والمياه والصحة بالمديرية.
وبدورها عبرت قيادة السلطة المحلية بمديرية حجر ممثلة بالاخ أنور الشاذلي ومقادمة واعيان المديرية والشخصيات الاجتماعية واهالي المديرية الريفية البعيدة-التي لم يسبق ان زارها اي محافظ حضرمي سابق لحضرموت - عن شكرهم لسعادة المحافظ البحسني، على زيارته وتلمس همومهم والاطلاع على احتياجاتهم وتقديرهم لحرصه المسؤول على الالتفات لمعاناتهم المستمرة وايصال خدمات الدولة إلى كل مناطق حضرموت دون تمييز او استثناء.

انتقال سريع: